العاهل السعودى يجرى عملية ثانية ناجحة بأمريكا

خضع العاهل السعودى الملك عبد الله بن عبد العزيز، الجمعة، لعملية جراحية جديدة فى الولايات المتحدة، هى الثانية خلال عشرة أيام وقد تكللت بالنجاح، حسب ما أعلن الديوان الملكى مساء الجمعة.وجاء فى بيان للديوان الملكى بثته وكالة الأنباء السعودية أن العملية الجراحية تمت بنجاح.وكان الديوان الملكى أعلن قبل ذلك أن العملية التى ستجرى للعاهل السعودى البالغ من العمر 86 عامًا، تشكل استكمالا للعملية الأولى التى خضع لها فى نيويورك إثر إصابته بانزلاق غضروفى وتجمع دموى حول العمود الفقرى، فى 24 نوفمبر الماضى.وأوضح البيان أن الملك عبد الله "سيجرى عملية جراحية فى الظهر الجمعة" لتثبيت عدد من الفقرات فى العمود الفقرى استكمالا للعملية السابقة، وفقا للخطة العلاجية التى أوصى بها الفريق الطبى".لكن سن العاهل السعودى وتلقيه العلاج فى الولايات المتحدة طرحا مسألة الخلافة فى المملكة ذات الثقل الاقتصادى والسياسى الكبير فى المنطقة لا سيما أن السعودية هى أكبر منتج للنفط فى أوبك مع 8.2 مليون برميل يوميا.وولى العهد وزير الدفاع الذى كان يمضى فترة من الراحة فى المغرب منذ نهاية أغسطس تلقى علاجًا للسرطان فى 2008 و2009 فى الولايات المتحدة كما تقول مصادر دبلوماسية وأمضى أكثر من سنة فى فترة نقاهة فى الخارج.وعاد الأمير سلطان البالغ عمره تقريبًا 85 عامًا من المغرب فى 21 نوفمبر لتولى السلطة فى غياب العاهل السعودى.