مالطا تدعو الأوروبيين لتجاهل قائمة سويسرا الخاصة بليبيا

تعتزم مالطا التقدم باقتراح يدعو دول منطقة شنغن إلى تجاهل القائمة االسويسرية التى تشمل 188 ليبيا فى محاولة لاقناع طرابلس بالعدول عن قرارها المتعلق بتأشيرات السفر.وقد قررت ليبيا منع حاملى جوازات سفر منطقة شنغن من دخول البلاد بعدما وضعت سويسرا المواطنين الليبيين ضمن قائمة الممنوعين من دخول منطقة شنغن التى تضم 25 دولة ويجرى التحرك فيها دون الحاجة لجوازات سفر.وقال وزير الشؤون الخارجية فى مالطا تونى بورج لصحيفة "صنداى تايمز اوف مالطا" إنه يتعين على دول شنغن التى تعتقد ان سويسرا تصرفت بصورة غير صحيحة تجاهل القائمة وإصدار تأشيرات السفر ما لم يتم التوصل لاتفاق خلال الايام المقبلة.وأضاف انه سوف يتقدم بهذا الاقتراح فى 22 اذار/ مارس الجارى خلال اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبى. وأعرب عن امله ان تدعم الدول الاوروبية من مجموعة "5 +5" وهى مالطا وأسبانيا والبرتغال وفرنسا وإيطاليا من جانب والجزائر وليبيا والمغرب وموريتانيا وتونس من جانب آخر المبادرة.وقال بورج "طالما ان ليبيا جزء من المجموعة فان ذلك يعنى انه يتيعن ان تصدق هذه الدول الاوروبية الخمس على المبادرة".وشدد فى تصريحه على الحاجة الملحة للتوصل لحل بعد الفشل فى إحراز تقدم خلال اجتماع عقد الجمعة الماضية بين سويسرا والرئاسة الاسبانية للاتحاد الاوروبى وعرض عدد من المقترحات التى وافقت عليها ليبيا.ويأتي هذا القرار ليؤكد التململ في صفوف دول الاتحاد الأوروبي ورغبة متنامية بينها في غض الطرف عن القرار السويسري الذي لا يستجيب لقوانين الاتتحاد الأوروبي ودول شنغنوكانت إيطايا من أوائل الدول الأوروبية التي أكدت امتعاضها من القرار السويسري بمجرد صدوره.ودعا وزير خارجية ايطاليا فرانكو فراتيني بدوره سويسرا إلى إلغاء "القائمة السوداء".وقال فراتيني إن دول شنغن ليست مضطرة "لدفع ثمن الخلاف الثنائي" بين ليبيا وسويسرا.