الحكم بسجن أمريكي هدد بقتل الرئيس باراك أوباما

فلوريدا/ أصدر قاضي محكمة اتحادية أمريكية حكما بالسجن ثلاث سنوات على رجل من فلوريدا لتهديده بقتل الرئيس الأمريكي باراك أوباما، في رسالة عبر البريد الإلكتروني قالت أن "دم أوباما سيسيل في الشوارع".
واقر ناثان واين صاحب الـ21 عاما، أمام القاضي في تامبا بولاية فلوريدا في أغسطس بأنه بعث بهذه الرسالة التهديدية لقيادة التجنيد بالجيش الأمريكي في الخامس من نوفمبر عام 2008 بعد يوم واحد من فوز أوباما في انتخابات الرئاسة.
واعترف واين أنه كان يقصد من هذه الرسالة أن تكون تهديدا بالقتل على الرغم من عدم كشفه دوافعه وراء ذلك، وقال واين في رسالته إنه "لا يأبه بأن يسجن لكونه من يطلق النار على هذا الطاغية، لن أستريح إلا بعد قتل طاغية أمريكا هذا، دم أوباما سيسيل في شوارع العاصمة".
ووجهت لائحة اتهام لواين في تلك القضية الاتحادية في يناير بعد أن سلم نفسه للشرطة بناء على أمر اعتقال محلي يتهمه بسرقة بندقية.