لاعب مصري يحطم الرقم العالمي في رمي الرمح

حقق اللاعب المصري "إيهاب عبد الرحمن السيد" رقما قياسيا جديدا في رمي الرمح للشباب تحت 20 سنة، بما يعد إنجازا عالميا بكل المقاييس، وحقق اللاعب مسافة 76.15 متر بالرمح القانون للرجال زنة 800م، وكان الرقم القياسي مسجل باسم اللاعب العالمي "فرنذ لورهاجن" وقدره ٧٣.١٨ متر أما اللاعب العالمي "روبرت سزاك" ثالث لاعب في التصنيف العالمي للشباب فحقق ٧٢.٧٥ متر. وتحقق الإنجاز في المحاولة السادسة للمسابقة التي أقيمت في بطولة الجمهورية تحت ٢٠ سنة بالمركز الأوليمبي بالمعادي جنوبي القاهرة، واستطاع اللاعب تحطيم الرقم القياسي ثلاث مرات في البطولة حيث تمكن في المرحلة الأولي من تحطيم الرقم القياسي السابق المسجل باسمه خلال فعاليات البطولة العربية التي أقيمت بالقاهرة وقدره ٧١.١٥ متر برقم جديد هو ٧٢.٠٣ مترً وذلك في المحاولة الثالثة للمسابقة، ثم حطم الرقم للمرة الثانية في المحاولة الخامسة مسجلاً ٧٤.٨٠ مترً. واللاعب "إيهاب" من مواليد محافظة الشرقية في ١ مايو ١٩٨٩ وهو طالب بكلية التربية الرياضية جامعة حلوان، ويتولي تدريبه محمد نجيب بطل مصر السابق ومدرب المنتخب والنادي الأهلي. من جانبه، أكد "أشرف بكير" – رئيس الاتحاد المصري لألعاب القوي – أن ما حققه إيهاب عبدالرحمن ليس وليد الصدفة أو بضربة حظ بل نتيجة للتدريب الجاد المتواصل وكفاح وعزيمة حتي آخر محاولة في المسابقة، وخير دليل علي ذلك تحطيمه الرقمين القياسيين المصري والعربي ثلاث مرات متتالية كما يعد مؤشرًا  قويا لإمكانية إحرازه الميدالية الذهبية في بطولة العالم التي ستقام بالعاصمة البولندية وارسو. وأوضح "بكير" أن الاتحاد يدرس حاليا إعداد برنامج تدريبي للاعب علي أعلي مستوي المشاركة في البطولات الدولية لتكون خير إعداد له لبطولة العالم وكذلك اوليمبياد بكين في حالة تحقيقه الرقم التأهيلي المنتظر. وقدم "بكير" التهنئة لحسن حمدي رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي وأعضاء مجلس الإدارة علي هذا الإنجاز ودعمهم الدائم للعبة، وأوضح أن الاتحاد سيقوم بتكريم إيهاب بما يتناسب مع الإنجاز الكبير الذي حققه ليكون دافعًا وحافزًا لتحقيق المزيد من الإنجازات التاريخية للاتحاد.